حذرت المكلفة بالإعلام في الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية آمال الوسلاتي من هجمات سيبرنية يشنها مجموعة من القراصنة وصفتهم بالمجرمين الذين استغلوا الوضع الصحي الصعب الذي تمر به مختلف دول العالم وشنهم لهجمات تستهدف موزعات البريد الالكتروني والآليات التي يتم استخدمها في العمل عن بعد بهدف تعطيل الخدمة (attaques ddos).

وأضافت الوسلاتي بأن هذه الهجمات استهدفت مستشفيات كبيرة في عدد من الدول الأوروبية على غرار فرنسا.

ودعت المكلفة بالاعلام في الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية جميع الهياكل والمؤسسات الوطنية إلى تكثيف اليقظة والحذر واتخاذ كافة التدابير العملية اللازمة واقتصار تمكين الأشخاص من ذوي الهويات المعلومة من الولوج إلى المنظومات المعلوماتية.

تعليقات فايسبوك