أذنت اليوم الثلاثاء 12 جانفي 2020، النيابة العمومية بالمنستير بالاحتفاظ بعون حرس وطني شارك في الاعتداء على عوني فرقة الأمن العمومي بالمنستير أثناء أدائهم لوظيفتهم على مستوى مفترق السجن المدني بالمنستير.

وفي تفاصيل الواقعة، قام أعوان الأمن التابعين لفرقة الأمن العمومي بالمنستير، بتحرير يوم السبت 10جانفي 2021، بتحرير مخالفة في حق شخصين من أجل مخالفة الحجر الصحي على مستوى مفترق قصيبة المديوني، فاتصلا الأخيران بأحد أقاربهما للتدخل لفائدتهما إلا أن أعوان لأمن رفضوا الانصياع للطلب وواصلوا أعمالهم.

وبعد برهة من الزمن حضر عون الحرس وأصر على التدخل  لفائدة المخالفين، و بمغادرة الدورية لذلك المكان وقع اللحاق بها من طرف المخالفين ومرافقهما عون الحرس المذكور أين تم الاعتداء المادي واللفظي على عوني الأمن، ثم لاذوا جميعا بالفرار.

وذكرت مراسلة شمس أف أم أنه تم إدراجهم بالتفتيش وتعهدت فرقة الأبحاث والتفتيش بالمنستير بالأبحاث الأولية لمواصلة الأبحاث وإلقاء القبض على بقية المشتبه بهما والكشف عن ظروف وملابسات الواقعة. 

تعليقات فايسبوك